s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

abdulla bakrman
Nacionalidad:
Yemen
E-mail:
Biografia

abdulla bakrman / Yemen
عبد الله باكرمان / اليمن

هاجس مثخن بالحنين


عبدالله باكرمان
على هاجس الرمل
تمشي وئيد الخطى
متعباً مثل ليل الغريب
على هاجسٍ مثخن بالحنين
وحيداً تسير
فلا وطنَّ مشرعاً قلبه
كي يقيك
ولا امرأة في حنايا الرؤى
تصطفيك
وهاأنتذا
[ في أنتظار الذي لايجي ]
تبعثر عمرك ملتحفاً
بضباب السنين
وحيداً تنام
وحيداً تموت
تخادنُ موج الرؤى
تتشظى دروب الهوادج
بين يديك
فتنأى بيارقُ حلمك
تنأى مدائن عشقك
ينأى المحبون
والأصدقاء
ولم يبقَ غيرك
في خاطرِ الجمرِ
يحصي أحاديث
ذاكرةٍ لا تخونْ
******
على هاجس مثخن بالشجون
تسير وحيداً
وقد أرهقتك المواجع
صارت لياليك منفى
بلادك منفى
.................
وكم هدك البحث
عن وطن معشبٍ بالرجاءْ

نداء

تعال .. انبثق..
قل ما تراه مناسبا
أغثني.. وخذ ما شئت
من كلماتي..
تعال.. فاني اليوم
أرجوك ضارعا
اليك بان تأتي
لتعتق ذاتي
فيا أيها المسكون في غيم رحلتي
تهج حديث الماء
في خطواتي
وكن سر نبضي
كن ترانيم نشوتي
أضئني..
لعلي أستعيد
صفاتي

لوعة

لست تملك غير الحروف
التي لو عنك تباريحها
وندى القلب
أو ... ذكريات الهديل
آيه ... ياصاحبي
شاخت الأمنيات
على خطونا
وتقاسمنا الحزنُ
وأحتشدت في رؤانا
المنافي
ولما نزل
في ربيع الحياة ..
هكذا أنت تشبهني
منذ كنّا صغاراً
وصمتك صمتي
ودربك دربي
وحلمك حلمي
وقلبك قلبي
وها أنت لما تنزل
تتمنى نهاراً
يرش علينا أناشيده تتمنى بلاداً
مضرجةً بالنعاس
ومغسولة بالصفاء
وبالغبش الشاعري
أيه ياصاحبي
كل شي تغير من حولنا
الشوارع والناس
والأصدقاء القدامى
وحتى النساء
اللواتي عشقنا
مضين إلى زمن أخرٍ
وتركنَ لنا
لوعةَ
الإشتياق

غواية

مازلت مرتجلاً
غوايات الرؤى
لي في التماع الغيب
أغنية
ولي في هودج الكلمات
قافية
الوك حروفها
والعمر يمضي
يقتفي أثر المدائحِ
في ذهولي
وأنا المسافر
في نشيد الريح
أرفو خطو أيامي
بماء الصبر
والذكرى
ورائحة الحنينِ

سؤال

الى اين تمضي بنا العيس
نمشي على وجع الأمنيات
وهذي رؤانا تخب بنا
في شوارع مطلية بالنعاس
وذاكرة من نشيج
ورائحة خافتة
الى اين تمضي بنا ...
لا نرى غير وقت يتيم ومنفى
وأغنية شاحبة
وبلادا تحاول أن تتقي غاصبيها
ولكنها جثة هامدة
الى اين تمضي بنا العيس
والارض تنأى
وصوت الحمائم ينأى
وذاكرة المجد في شهقة الحزن تنأى
وكل الذي حولنا
لا يدل على وطن يحتوينا

حديث

حدثوني عن الليل
عن روعة الامنيات
وعن همسه المستباح
أناشيده الغجرية
في ساعة الطلق
عند انبلاج الصباح
حدثوني وقالوا :
تعال لكي نستحم
بماء الحديث
ونخرج من صافنات الحروف
قناديل فضية
وشموسا ملونة
ورؤى يانعات
بحجم الحديث المباح

Biografia
abdulla bakrman / Yemen
عبد الله باكرمان / اليمن

عبد الله سالم باكرمان
من مواليد حضرموت - اليمن عام 1969م
حا صل على اجازة خاصة في الهندسة المدنية عام 95م
يعمل مهندسا
الحالة الاجتماعية متزوج
عضو اتحاد الادباء والكتاب اليمنيين
له مجموعتين شعرية : شجون العئد لذاكرة الندى عام2003م
وغوايات الرؤى عام 2007م

bakrman2003@gmail.com

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s