s
s
s
s
s
s

El contenido de esta página requiere una versión más reciente de Adobe Flash Player.

Obtener Adobe Flash Player

Amjad Nasser
Nacionalidad:
Jordania
E-mail:
Biografia
Amjad Nasser/Jordania
أمجد ناصر/الأردن

مختارات شعرية


-1-
أرأيت؟
نحن لم نتغير كثيرا
وربما لم نتغير أبدا:
الألفاظ المشبعة
النبرة البدوية
العناق الطويل

-2-

حينما، ذات مساء، في مقهى
تعبرك الوجوه كغمام نحاسي
فتنصت الى صنوج تدق في بادية بعيدة
أو الى تحطم صوار في خلجان مفترضة
حينما تدور، ذات مساء، في مقهى،
اسطوانة المغني الكفيف،
يتنهد الجالسون
فتمشي
الى حيث الفأس.
يستند الى الشجرة.

-3-

سيكون كثيرا علينا
مثلما على الذين من قبلنا
ان نضرب كفا بكف
فتسقط الوحدة من المشجب
الى درج الخزانة.

-4-

رجل يستند الى صحيفة المساء في
انتطار امرأة لا تجيء
رجل أمام الساقية يطم الأصدقاء القرقر
حصي ذهبية.
رجل أمام النافذة يلوح لمشاة يتناسلون
من الغبار.
رجل أمام امرأة بينهما برزخ من أوكسيد
العزلة.
رجل أمام المرأة يمزق أوهية دموية بسكين المطبخ.

-5-

عطر خفيف يتسرب من خلايا الخشب.
طيف المرأة خلف الزجاج:
حوار صامت،
موجة واهنة تسحب الثياب الهشة
عن أغصان الجسد.

-6-

ولكن...
ثمة في مكان ما
من يعزف على كمان العذاب.
ثمة من يرسل الحمى على شكل
صفير أسيان.

-7-

في ذلك الوقت لم تكن الخلاخيل قد درجت
كاحتمال للغواية، ولكننا سمعنا، ونحن على
ظهور الجياد، نشيجا عاليا أقرب
الى سك الدراهم ولم نبال بالرجفة
التي سرت في أعناق الخيول فلكزناها
ولكن النهار قد طلع وظل النشيج عاليا في الكتب.

وقالت امرأة تفوح برائحة البابونج: المياه قريبة من
كتف الجبل فاغسلوا ثيابكم، واذهبوا الى النوم.
وبعد قليل عاد التيار الكهربائي وألقى السلام
ولم يعد الحب ممكنا في ظل نباتات الظل التي تحتل
أركان الغرفة.

-8-

[أريد أن أنظف: رأسي/ قلبي/ عيني/ صوتي/ كتفي/ جسدي/ روحي/
الأوراق

أريد ان أنظف قلبي
من حطام الحب الأول وشظ يا الزجاج



أريد أن أنظف كفي
من أعشاش العصافير وطيور الصباح الخرساء.



أريد أن أنظف روحي
من آي الطاعة وعناقيد المغفرة.
أريد أن أنظف الأوراق من هراء القصيدة
وعبث التداعيات..

-9-

أريد
فقط
ان أسمع
ارتجاجات الكون
تضرب جدران قلبي
وأرى
الضوء
ينحل في مياه العين الراكدة
أريد أن أمشي وحيدا
وأغلق باب الحظيرة ورائي

-10-

خذي يدي واجلسي لنغيب
فالسدي عيدنا،
لا لنا
ولا علينا
بعد رجعتهم الى تمامهم ناقصين
سوى
اثر العابرين
بين الخشخاش.

Biographie

Amjad Nasser/Jordania
أمجد ناصر/الأردن


ولد أمجد ناصر عام 1955 في الأردن ويعتبر كاتبا وشاعرا بارزا في الأدب العربي المعاصر. فإلى جانب عملين من نوع أدب الرحلات، نُشرت له عديد الدواوين الشعرية لاقت تقديرا واعترافا كبيرا في العالم العربي
عمل أمجد ناصر صحفيا في بيروت وقبرص وهو يعيش حاليا ومنذ عام 1987 في لندن. يعد أحد الذين ساهموا فى تأسيس جريدة القدس العربي عام 1989 ويعمل الآن بها كرئيس تحرير للصفحة الثقافية .
شارك أمجد ناصر في عديد المهرجانات العالمية منهامهرجان الثقافة العربية المعاصرة في بيت ثقافات العالم في برلين في ربيع عام 2003 حيث قرأ من أعماله الشعرية والنثرية
تحت أكثر من سماء

من اصداراته
ـــــــــــــــــــ

مديح لمقهي اخر بيروت 1979
منذ جلعاد كان يصعد الجبل بيروت 1981
رعاة العزلة1986
وصول الغرباء لندن 1994
سر من رآك لندن 1994
أثر العابرين /مختارات شعرية القاهرة 1995
خبط الأجنحة/رحلات لندن،بيروت 1996
مرتقي الأنفاس/بيروت 1997
كسرد متقطع بيروت 2004
كلما رأي علامة بيروت 2005
صدرت له مختارات شعرية مترجمة الي الفرنسية بعنوان 'معراج العاشق' ترجمها عدنان محسن وقدم لها كبير الشعراء العرب أدونيس كما صدرت له مجموعة شعرية بالايطالية بعنوان'وردة الدان578 يل السوداء'ترجمها و قدم لها فوزي الدليمي الي جانب صدور أعماله الشعرية الكاملة في بيروت سنة2002
Lyricist, journalist and publisher. Amjad Nasser was born in 1955 in al-Turra, Jordan. He has worked as a journalist since 1976, in television and newspapers, first in the cultural section of Al-Hadaf journal in Beirut, and later in Cyprus as Arts Editor of Al-Ufq magazine. He also spent time working as a reporter for Jordanian television.
Having co-founded Al-Quds Al-Arabi daily newspaper in London, he has worked as Associate Editor and Arts Editor since 1987. Under his direction, the dailys cultural supplement has grown to become a major forum for modern Arabic literature. He is also one of the founding editors of Banipal, a magazine for modern Arabic literature.
He has published various collections of poetry and two travel books, Flight of Wings [1998] and Under More than One Sky [2002]. In 1998, a collection of his selected poems were published in French, followed by one in Italian [2001], and one in Spanish [2002]. Some of his poems can also be found in various poetry anthologies in English and German. His complete works were published in Arabic in 2002.
Nasser has attended several international poetry conferences as a guest, including meetings in Colombia, Italy, Holland, and Brunei, among others. Recently, a Jordanian television station produced a documentary about the journalist and poets life.
Amjad Nasser currently lives in London.

 

Desarrollado por: Asesorias Web
s
s
s
s
s
s